• الأمن الغذائي و سبل المعيشة
    تعزيز الأمن الغذائي و تشجيع المشاركة المجتمعية الفاعلة في الزراعة وانتاج الغذاء
  • برنامج الصحة والتغذية
    نعمل على تعزيز الرعاية الصحية والخدمات التغذوية طويلة الأمد للمجتمعات المحتاجة
  • برنامج المياه و الإصحاح البيئي
    نمد يد العون للأشخاص الذين يعانون من نقص في إمدادات المياه
  • الحماية و النوع الاجتماعي
    نعمل على خلق فرص حماية أفضل لكل المجتمعات المحلية المتضررة .
جمعية رعاية الأسرة

من نحن

جمعية رعاية الأسرة (YFCA) منظمة غير حكومية ، رائدة مستقلة ومحايدة تعمل على الصعيد الوطني في مختلف المستويات لتعزيز التنمية العادلة والمستدامة، وتقديم المساعدات الإنسانية والتدخلات ذات الصلة من أجل حياة أفضل للمجتمعات والأفراد من خلال العمل مع الحكومة والشركاء المحليين والدوليين، والمجتمعات الحضرية والريفية كجهد تكاملي مع كافة الجهات والهيئات الفاعلة والمعنيين الذين يعملون من أجل التوصل إلى أهداف مشتركة.
 

 

رؤيتنا

 مجتمع متعلم سليم خال من الفقر.


مهمتنا

المساهمة بفعالية في الاستجابة الإنسانية والتنمية المستدامة من خلال فريق محايد وخاضع للمساءلة لبناء مجتمعات محلية قادرة على الصمود.


قيمنا

الحياد والاستقلال : نسعى جاهدين للحفاظ على استمرارنا كمنظمة مستقلة سياسيا وماليا، ولا ننتمي لأي طرف ذو طابع سياسي أو عنصري أو ديني أو عقائدي. المشاركة: نتعهد بالعمل مع المجتمعات المحلية والمنظمات غير الحكومية وغيرها من المنظمات التي تشاركنا مهمتنا، ونلتزم باستخدام نهج ردود الفعل المستفادة في المجتمعات المحلية المستهدفة من خلال تطبيق آلية ردود الفعل والشكاوى، وفي سبيل تحقيق ذلك، اعتمدنا قياس الأداء مع الشركاء وفق معايير عالمية لضمان مستوى عال من الشفافية والمساءلة.
المساءلة : كل عضو من أعضاء منظمتنا مسؤول كلياً عن كافة مهامه/ها وأدائه/ها في البرامج، وتلتزم الجمعية بأكملها وبقوة بمفهوم المساءلة والذي يخلق شعوراً قوياً بالإلتزام لدى موظفيها .
المسئولية البيئية : نلتزم بالحد من الأثر البيئي السلبي عند تنفيذ برامجنا حيثما كان ذلك ممكنا، وبما يحقق التوازن بين الوصول إلى تغطية أكبر قدر من الاحتياجات والكلفة المعتمدة لذلك .
الاحترافية : نقوم بتوظيف معايير لضمان الإلتزام الرفيع في إنتاج البرامج والقيام بالتدخلات الفائقة المهنية والواسعة النطاق وفقا لمعايير المهنية الدولية.

البرامج

نتبع نهجا حديثا وعلميا في تصميم البرامج وتنفيذها. ونعتمد في ذلك على تصور الاحتياجات للفئات الضعيفة والمتضررين من الصراعات المزمنة، وعلى احتياجات الحماية واسعة النطاق، والطوارئ الصحية والتغذية والتدخلات المنقذة للحياة (الغذاء والمياه والنظافة والصرف الصحي والملاجئ وغيرها)، بالإضافة إلى التعليم والعدالة للمجتمع بشكل عام. وبما يحقق الاستجابة الفورية للتراجع الاقتصادي الحاد، والانهيار السريع للخدمات والمؤسسات الأساسية والاحتياجات الإنسانية المتزايدة في جميع القطاعات الرئيسية.

مع من نعمل؟

شركاء النجاح .

نتعهد بالعمل مع المجتمعات المحلية والمنظمات غير الحكومية وغيرها من المنظمات التي تشاركنا مهمتنا ونلتزم باستخدام نهج ردود الفعل المستفادة في المجتمعات المحلية المستهدفة من خلال تطبيق آلية ردود الفعل و الشكاوى، وفي سبيل تحقيق ذلك اعتمدنا قياس الاداء مع الشركاء وفق معايير عالمية لضمان مستوى عالي من الشفافية و المساءلة .